m3rouf alkhoder
أهلاً بكم في المنتدى الخاص بمعروف الخضر يمكنكم تصفح الموقع ولوضع المشاركات يرجى التسجيل
m3rouf alkhoder

منتدى شعري ثقافي

designer : yaser marouf email:y.a.s.e.r.94@hotmail.com

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

لا تصالحِ الشّتات ....!

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 لا تصالحِ الشّتات ....! في الجمعة سبتمبر 18, 2015 6:10 pm

Admin


Admin



   
   
 
   لا تُصالحِ الشّتاتْ ....!

   في موسمِ الجوعْ ...

                             رياحٌ

   تزْرعُ الأشْباحَ في خيامها ،

   تجدِّدُ الحصارَ في مفردةِ الفصولْ

   ما أبشعها ...

   في زمنِ الرّجوعْ ...

          لا تُصالحِ الشّتاتْ

   قادمٌ وبي ...نبْضٌ بداخلِ الْمدادْ

   مُسْرِعٌ بالزّحفِ والْبكاءْ

   والتّرابُ في عمْقِ الّليالي ...

          كالْجنازاتِ الّتي تخفي هطولَ الصّمْتِ في شموعها ،

         وخيمتي ...

         تفترشُ الْحدودْ

   بينَ الدّمْعِ ...شاهِدٌ ...

                 يلوكُ عتْمةَ الْقبورْ

                                  خلْفَ الصّرخةِ ...

   الزّمانُ ...مدَّ ظلّهُ الْعرْيانْ ...

   بانت خفْقةُ الّلونِ كزحْفِ العمْرِ ...

                                    لا خوفٌ عليها ...

   قلْتُ وفي حبري ...بلاغةٌ ...

           تُعرِّضُ القناديلُ على ضِفافها

   تنْدلقُ الْعتْمةُ ...

            منْ تارخِ كلِّ الْمدنِ الطّوائفِ الْمنكوبةِ الظّلِّ ...

   فتدهبُ المساحاتُ بغفوةِ الحكايا ...

   قادمٌ ...

        والجسَدُ المفصولُ عنْ عشقي ...

   جراحٌ ...كضفائرِ الضّحايا

   يقتلونَ الحلْمَ والكلامْ

   يقتلونَ كلَّ مَنْ بكى ونامْ

   والدَّمْعُ يطولُ الأرضَ والخيامْ

   فيهِ صوتٌ ونشيجٌ للّدي صارَ حطامْ

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://m3rouf.mountada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى